الشركاء

لمزيد من المعلومات الخاصة بكيفية الانضمام لمجموعة شُركاء تحدي أبو ظبي للسيارات الشمسية يرجى الاتصال على البريد الإلكتروني info@adsolarchallenge.org

الراعي البلاتيني - شركة بترول أبو ظبي الوطنية (أدنوك)

تم تأسيس شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) في عام 1971 للعمل في كافة مجالات صناعة النفط والغاز. وقد عملت الشركة منذ ذلك التاريخ على توسيع نشاطها بخطى ثابتة بتأسيس الشركات الفرعية وخلق صناعة متكاملة في مجال النفط والغاز في مجالات الاستكشاف والإنتاج والتكرير، والغاز، والصناعات البتروكيماوية، والإمداد، والتوزيع.

يقوم المجلس الأعلى للبترول، الذي يترأسه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة وحاكم إمارة أبوظبي، بوضع السياسات النفطية للإمارة والإشراف على تنفيذها.

وخلال العقود الأربعة الماضية، قامت أدنوك بتوسيع أنشطة أعمالها وتعزيز مركزها التنافسي حيث نجحت في أن تصبح واحدة من شركات النفط الرائدة على مستوى العالم من خلال حجم أعمالها في مجالات الاستكشاف والإنتاج والتكرير، ويشمل ذلك عمليات النقل والشحن والتسويق والتوزيع

وفي مجال إعطاء الأولوية للتعليم، أنشئت أدنوك عددا من المؤسسات لتدريب وتطوير كادر مؤهل من مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة في قطاع الطاقة منها معهد أدنوك الفني، والمعهد البترولي، ومدرسة غلينلغ، وبرامج مثل "واحة المتميزين " كمثال على المبادرات الأكاديمية للشركة.

تضم أدنوك 17 شركة تابعة وهي: أدكو، أدما العاملة، زادكو، ا، ن. دي. سي، جاسكو، أدجاز، شركة الحصن للغاز، تكرير، أدنوك للتوزيع، بروج، إسناد خصبة، فرتيل، أدناتكو-إنجسكو، شركة الظفرة للعمليات البترولية، شركة الياسات للعمليات البترولية.

الجهة المُضيفة - مصدر

تهدف شركة مصدر للطاقة المتجددة في أبوظبي إلى تطوير وتسويق ونشر تقنيات وحلول الطاقة النظيفة. تعمل الشركة كحلقة وصل بين اقتصاد الوقود الأحفوري القائم واقتصاد طاقة المستقبل. تتلقى مصدر الدعم من شركة مبادلة للتنمية ش م ع، وهي شركة الاستثمارات الاستراتيجية لحكومة أبوظبي، وتكرس مصدر نفسها من اجل تحقيق رؤية بعيدة المدى لمستقبل الطاقة في الإمارة.

شريك الابتكار - شل

بدأت علاقة شل بإمارة أبوظبي في عام 1939 كمساهم في شركة تنمية النفط (الساحل المتصالح). واليوم تمتلك شل 15% من أسهم شركة أبوظبي لصناعات الغاز (جاسكو). وترى شل دافعين أساسيين لتواجدها طويل الأمد في أبوظبي: الشراكة والتنمية المُستدامة. ولتحقيق هذه الدوافع في الواقع تقوم شل تقديم الدعم لشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) وهي شركة النفط المملوكة للدولة، وكذلك لمجموعة شركات أدنوك المُختلفة. ويعتمدهذا الدعم على توفير التكنولوجيا المتطورة وإعارة الموظفين ذوي الخبرة للعمل لدى مجموعة شركات أدنوك. بالإضافة إلى ذلك، تقوم شركة شل أبوظبي بدعم مبادرات تدريب مواطني الدولة، إما من خلال الدورات التدريبية أو عن طريق توفير فرص العمل لدى شركات شل حول العالم. كما تعتز شل بالتزاماتها طويلة الأمد تجاه مبادرات الاستثمار الاجتماعي والمسؤولية الاجتماعية وذلك من خلال دعمه الهيئة البيئة بأبوظبي ومؤسسة الإمارات والمعهد البترولي.

الراعي الفضي - بريتش بتروليم

بريتش بتروليم إحدى شركات النفط والغاز الرائدة في العالم مع أكثر من 85 ألف موظف موزعين على 80 دولة منتشرة في 6 قارات حول العالم.  تعمل بريتش بتروليوم ضمن قطاعين رئيسين في مجال النفط والغاز: إنتاج النفط والغاز، وتكرير النفط.  ومن خلال هذين القطاعين استطعنا تطوير وإنتاج مصادر الطاقة الأساسية، وتزويد عملائنا بالوقود اللازم للمواصلات ومصادر الطاقة اللازمة للتدفئة والإنارة، فضلًا عن انتاج مواد التشحيم للحفاظ على عمل المحركات، إلى جانب صناعة البتروكيماويات اللازمة لتصنيع عدد من المستلزمات اليومية. 

بدأت شركة بريتش بتروليوم أعمالها في منطقة الشرق الأوسط منذ أكثر من قرن، وتسعى إلى تبوأ مكانة رائدة في هذا القطاع من حيث العمليات التشغيلية المتطورة وترسيخ أفضل إجراءات السلامة العامة ومسؤوليتها تجاه المجتمعات التي تعمل فيها وتعزيز كفاءات الموارد البشرية. تضطلع الشركة بدور هام في قطاع النفط في إمارة أبوظبي منذ الثلاثينات من القرن الماضي ولا سيما أنها كانت من أوائل مكتشفي النفط في الإمارة في عام 1958.

شريك تأجير السيارات - ناشونال لتأجير السيارات

بيانات الشركة

شركة ناشونال لتأجير السيارات ( سنم لتأجير السيارات ذ.م.م.) هي جزء من مجموعة الطاير. هذه المجموعة معنية بتشغيل السيارات , الخدمات التجارية والصناعية , التصنيع , البيع بالتجزئة , توفير السلع الفاخرة للعملاء واخيرا في النشر.

نحن حقا مهتمون بتوفير حلول للتنقل , وهذا ما سعينا اليه خلال وجودنا في السوق طوال عقدين من الزمن , حيث نقوم بتنمية وبناء خدماتنا لنجعل وسائل النقل المتنوعة اكثر فاعلية وكفاءة لزبائننا الكرام.

شركة ناشونال لتأجير السيارات ممثلة في 85 دولة حول العالم , ومايقارب 3200 موقع , واسطول سيارات يزيد العدد فيه عن 350000 عبر قارة اوربا والشرق الاوسط وقارة افريقيا. شركة ناشونال تمتلك منها أكثر من 1000 موقع في اكثر من 50 دولة , وتمتلك اسطول يحوي على اكثر من 125000 وسيلة نقل.

نحن نعمل من 18 موقع , واسطول يحتوي على مايقارب 6500 وسيلة نقل , للتأجير وعمل عقود الايجار داخل دولة الامارات العربية المتحدة , اسطولنا يحتوي على آخر موديلات السيارات واكثر شعبية , وهذا الانواع تتدرج ابتداءا من السيارات الاقتصادية الى الفاخرة منها. وكذلك تتضمن سيارات تجارية رباعية الدفع 4*4. كما نقدم عروض تأجير خاصة وحسب الطلب وبأسعار منافسة وذلك للتأجير اليومي , الاسبوعي , الشهري للسيارات

الخدمات التي تقدمها الشركة

¬  تأجير يومي, اسبوعي, شهري للسيارات
¬  عمل عقود ايجار لكل اصناف السيارات المصممة لتناسب احتياجات العميل
¬  رقابة محلية وعالمية من مركة دبي للاتصال مجانا
¬  تقديم تخفيضات للاسطول واعادة تأجير وتوفير حلول نقل أخرى الى سوق الشركات
¬  خدمات سياقة احترافية في جميع انحاء دول الامارات العربية

شريك التعليم - مجلس أبوظبي للتعليم

تم إنشاء مجلس أبوظبي للتعليم (ADEC) في عام 2005 بتوجيه من القيادة الرشيدة لإمارة أبوظبي والتي اعتبرت التعليم القلب النابض للمجتمع الذي يتميز بالقوة والحيوية والكفاءة والتقدم ، وحيث إن إمارة أبوظبي قد بدأت رحلة طموحة لتأخذ مكانها العالمي كقوة اقتصادية رائدة قائمة على المعرفة، فقد كان من اللازم تأسيس إطار عمل تعليمي قوي لتحقيق أهداف التنمية في الإمارة.

في العاشر من شهر سبتمبر من عام 2005 أصدر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة حاكم إمارة أبوظبي حفظه الله القانون رقم 24 لسنة 2005 بشأن إنشاء مجلس أبوظبي للتعليم برئاسة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة نائبا لرئيس المجلس.

اشتملت الأهداف التي أنشئ المجلس من أجلها على هدفين أساسيين الأول تطوير التعليم والمؤسسات التعليمية في إمارة أبوظبي، والهدف الثاني تقديم الاستشارات الفنية بشأن تطوير السياسات والخدمات التربوية في الإمارة، وذلك وفق رؤية تهدف إلى الارتقاء بالتعليم في إمارة أبوظبي إلى أعلى المستويات العالمية.

يتولى مجلس أبوظبي للتعليم مسؤولية إدارة إستراتيجيات تطوير التعليم ومبادراته المتنوعة وتوجيهها وتبنيها وتنفيذها في إمارة أبوظبي.تمثل أهدافنا في: وضع طلابنا في موقع الصدارة، وضع نظام حديث ومبتكر وعالمي، والإسهام في تنمية المواطنين الذين يمثلون دعائم النهوض باقتصادنا ومجتمعنا في المستقبل.